بيان

يهنئ المكتب الوطني للهيئة الوطنية للدكاترة العاملين بوزارة التربية الوطنية، المنضوية تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم –التوجه الديمقراطي كافة الدكاترة الموظفين/ات بالإدارات العمومية والمؤسسات العامة والجماعات المحلية بنجاح الوقفة الاحتجاجية بالرباط أمام مقر وزارة المالية والاقتصاد يوم الثلاثاء 17 مارس 2015، والتي تدل على مدى استماتة هذه الفئة في الدفاع عن مطالبها المشروعة منذ أكثر من عشر سنوات خلت إلى يومنا هذا دون كلل أو ملل.

نذكر السيد رئيس الحكومة ووزير التربية الوطنية أن ...


استعدادا لخوض معارك نضالية نوعية، ارتأينا أن تحدد أشكالها بطريقة ديموقراطية يشارك فيها الجميع، نقترح عليكم  ملء هذه الاستمارة بدقة وعناية وإرسالها

كما ستمكننا هذه الاستمارة من إحصاء جديد للدكاترة

 انقر هنا 



نداء

 نظرا للتهميش والحيف اللذان مارستهما الحكومات السابقة وتمارسهما الحكومة الحالية على الدكاترة، حيث لا تعيرهم أي اهتمام ولا تقيم أي وزن لشهادة الدكتوراه التي يحملونها. بل وهناك أطرافا داخل الحكومة وخارجها لا تألوا جهدا في نسف وإفشال أي مقترح لحل هذا الملف الذي عمر طويلا.



 

بيــــــان

الهيئة الوطنية لدكاترة وزارة التربية الوطنية تدعو دكاترة وزارة التربية الوطنية

إلى المشاركة في الإضراب العام الوطني الإنذاري ليوم الأربعاء 29 أكتوبر 2014

وتثمن قرار تأجيل إضراب ومسيرة 30 أكتوبر 2014
إن المكتب الوطني للهيئة الوطنية لدكاترة وزارة التربية الوطنية، المنضوي تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم - التوجه الديموقراطي، يسجل باستهجان الهجوم الممنهج الذي تشنه الحكومة الحالية على الشغيلة المغربية، حيث لم تكتف بالتسويف والمماطلة في حل الملفات العالقة، بما فيها ملف دكاترة التربية الوطنية، بل تعدت ذلك إلى رغبتها في اجتثاث كل نضالات الشغيلة التعليمية وباقي القطاعات الأخرى، من خلال ممارساتها القمعية والزجرية و نهج سياسة صم الآذان.


تتمة البيان


نــــــــــــــــــــــداء

 

الهيئة الوطنية للدكاترة العاملين بوزارة التربية الوطنية تدعو كافة دكاترة وزارة التربية الوطنية  للمشاركة بكثافة في الوقفات الاحتجاجية التي ستنظم يوم الثلاثاء 17 مارس2015 أمام مقر وزارة المالية و ملحقة رئاسة الحكومة و مقر البرلمان ابتداء من الساعة العاشرة صباحا  

انظر التفاصيل



بيـــــــــــــان

الجمع العام التواصلي لدكاترة التربية الوطنية يؤكد على التشبث بملف الدكاترة
في سياق سياسة الاستهتار واللامسؤولية والحيف الذي تعاملت وتتعامل بها الجهات المسؤولة والمعنية بملف دكاترة التربية الوطنية، وبدعوة وتأطير من طرف الهيئة الوطنية للدكاترة العاملين بقطاع التربية الوطنية، والمنضوية تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم (ج و ت(، نظم الدكاترة العاملون بوزارة التربية الوطنية يوم الأحد 7 شتنبر 2014، جمعا عاما تواصليا للدكاترة بمقر (ج و ق ف) بحي المحيط بالرباط، حضره الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم الأخ عبد الرزاق الإدريسي وبعض أعضاء المكتب الوطني، وتمحور هذا الجمع أساسا حول مناقشة الوضع الحالي للدكاترة والبرنامج النضالي الكفيل بإعادة الاعتبار لشهادة الدكتوراه بالمغرب، وسبل رفع الحيف الذي يمارس على الدكاترة.

وبعد النقاش العميق والمستفيض انتهى الجمع العام التواصلي إلى الإعلان عما يلي:

تتمة البيان


التعريف بدكاترة وزارة التربية الوطنية

تتكون فئة الدكاترة بوزارة التربية الوطنية من كافة الموظفين الحاصلين على شهادة الدكتوراه أو دكتوراه الدولة العاملين  بوزارة التربية الوطنية بجميع أصنافهم المدرسين والإداريين والمفتشين والمتصرفين.

والمتصفح لمختلف النصوص القانونية المنظمة لعمل وزارة التربية الوطنية يلاحظ تجاهلا للدكتوراه و دكتوراه الدولة كمعيار للترقية المهنية والجودة العلمية، وكوسيلة لخوض غمار المنافسة حول المناصب الإدارية، ومهام المسؤولية وكوثيقة علمية رسمية تعطي موضوعيا مؤهلات للتأطير والتكوين.

          أمام هذه الوضعية المزرية التي يعيشها الدكاترة بوزارة التربية الوطنية، جاء تأسيس الهيئة الوطنية للدكاترة بوزارة التربية الوطنية، وهي هيئة فئوية للدفاع عن المصالح المادية والمعنوية للدكاترة العاملين بوزارة التربية الوطنية

على الفايس بوك : www.facebook.com/cordoctor

على اليوتوب: www.youtube.com/cordoctor

www.dailymotion.com/cordoctor

التعريف بالهيئة
© 2013